ملتقى وادي سر
هلاً وسهلاً بك في ملتقى وادي سر عزيزي الزائر/عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معناأو التسجيل إذا كنت زائروشكراً
إدارة المنتدي,

ملتقى وادي سر

ملتقى ومنتدى وادي سر
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابوماجد
 
الفارسي رحال
 
ابو فراس
 
ابوليان
 
ابومحمد
 
أبوسلمان
 
ابو عادل
 
أبوسلمان الفارسي
 
محب الخير للغير
 
المصري
 
المواضيع الأخيرة
» خبر خطيـــــــــر
الأحد مايو 20, 2012 8:46 am من طرف حمودي

» منطقة جازان الماضي والحاضر معلومات هامة جدا
الخميس يناير 19, 2012 10:40 pm من طرف مثبت وجودي

» سلام ياالشعب السعودي
الخميس يناير 12, 2012 8:40 pm من طرف ابوليان

» عضو جديد في المنتدا
الخميس يونيو 16, 2011 8:37 pm من طرف ابو نوره

» كيف تكسب الناس ودهم دون نفاق
الخميس يونيو 16, 2011 7:42 pm من طرف أبوسلمان الفارسي

» مختارات من صوري
الخميس مايو 12, 2011 6:48 pm من طرف بن سليم

» كذا العلم والا
الخميس مايو 12, 2011 10:06 am من طرف بن سليم

» صور مختارة من وادي سر
الخميس مايو 12, 2011 7:39 am من طرف بن سليم

» الشوق غلاب
الخميس مايو 12, 2011 7:30 am من طرف بن سليم

شارك هذه الصفحة
Share |

شاطر | 
 

 أرضي هي الاسلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوماجد
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 499
نقاط : 991
تاريخ التسجيل : 23/11/2010
العمر : 44

مُساهمةموضوع: أرضي هي الاسلام   الأربعاء ديسمبر 22, 2010 2:52 am


بسم الله الرحمن الرحيم

إسلامنا الذي نحيا به وله هو بلا حدودٍ إلا حدوداً حدّها الله عز وجل وأقدسها لا إله إلا الله وليس حدوداً اصطنعَها أعداءُنا

وما أجملَ بيت سلمانَ الفارسي رضي الله عنه حين قال :
أبي الإسلامُ لا أبَ لي سواهُ *** إذا افتخروا بقيسٍ أو تميمِ

أترككم مع القصيدة طالباً منكم الدعاء ولو بكلمة غفر الله له

أرضي هي الإسلام ........................الشاعر النعيمي: طارق حسين دغيم



سجّر حروفاً من لظى البركانِ
واجعل يقينكَ ثابتَ الأركانِ

سجّل على جنسيّةٍ حُمِّلتَها
أناْ لستُ سوريّاً ولا لبناني

من لازبٍ قد شرّفتني قولتي
أناْ مسلمٌ جنسيّتي إيماني

أناْ فوقَ هذا قد علوتُ فإنني
من جندِ أحمدَ مرسلِ الرحمنِ

كالطّيرِ قدْ ألِفَ العلا فإذا بهِ
يشدو بلا وطنٍ من الأوطانِ

لغتي هي القرآن خُطَّ كلامُه
بفؤادِ قلبي ناطقاً ببياني

فالصّمتُ نورٌ والكلامُ لآلئٌ
في كُلِّها كلٌّ من الإتقانِ

وجوازيَ المحمولُ بينَ جوانحي
أن ليسَ غيرُ الله ذا السلطانِ

بيتي بنيتُ من الهدى جدرانَهُ
وأساسَه أنعم به بنياني

وجعلتُ من آي الكتابِ طريقةً
وجعلتُ قصدي موطنَ الإحسانِ

أناْ لا أقدِّمُ للترابِ رخيصةً
أو نقطةً يجري بها شِرْياني

قِس أيَّ شيءٍ بالترابِ فهل ترى
شيئاً يُقدّمُ في سبيلِ الداني

إني وما ملكت يدايَ لخالقي
وفدى الحبيبِ المرسلِ العدنانِ

أرضي هيَ الإسلامُ حيثُ حلولُه
لولاه ما أحببتُ أيّ مكانِ

أفدي ديارَ الدّينِ بالروحِ التي
خُلِقَت لتفنى في هدى الديّانِ

لا ليسَ في سايِكْسِ بيكو فاصلاً
فحدودُهم كالرّسمِ في الشطآنِ

خسئَ الشيوعيّونَ حين تقوّلوا
غاياتُنا هيَ خدمةُ الأوثانِ

هوَ قولُهم واللهُ يعلمُ كفرَهم
فلقد تحدّوا مذهبَ الشيطانِ

مسخوا لنا الغاياتِ في أفكارِهم
إذ ربّهم جعلوهُ في الأوطانِ

والحقُّ أنّ اللهَ كلُّ مرادِنا
فبذا كسِبنا تلكما الأمرانِ

فالأرضُ نحميها بغايةِ حبِّنا
لله ليسَ لمسلكِ الكفرانِ

واللهَ نعبده فحُقَّ فداؤنا
للأرضِ في ضوءٍ من القرآنِ

يا ربُّ نشكو حالَنا وضياعَنا
وعراكَنا في دوحةِ الغربانِ

في سفسفِ الأمرِ اصطنعنا فتنةً
ملأت صدورَ الناسِ بالأضغانِ

لو تسألوا الخرطومَ عما قد جرى
في ساحها من سبّةٍ وطعانِ

وإذا سألتَ عن العدوِّ وخصمِه
لعلِمتَ أنهما من الإخوانِ

ما بينَ مصرٍ والجزائرِ قصّة
كُتِبَت سفاهتُها وفي السّودانِ

كرةٌ قد امتلأت هواءً قطّعت
أرحامَهم في ملعب الهذَيانِ

ما حالُ أمّتنا ترى وجهاءَها
سفهاءَ هذا اليومِ في الوديانِ

لعبت بنا قدمُ اليهودِ كأننا
كرةٌ تقاذف في يدِ الطغيانِ

صرخاتنا تعلو لأجل رخيصةٍ
وصراخُ غزّة باءَ بالخذلانِ

كم طفلةً صرخت تنادي أمتي
كالرعدِ تجفلُ أعظمَ الفرسانِ

نادت وما عاد الندا بنتيجةٍ
فدموعُها سحّت بلا استئذانِ

أينَ الذينَ قدِ ادّعوا وطنيّةً
أتباعُ ماركسٍ من الديدانِ

أفلَم يروا سفك الدماءِ ويسمعوا
صوتَ الثّكالى بينَ ألفِ جبانِ

يا أيّها الدنيا بربكِ وقّعي
أنّ العقيدة كفّة الميزانِ

رَجَحَانُها إعلاءُ راياتِ الهدى
وعُلوُّها هوَ واقعُ الخسرانِ

يا واقعاً أبلى كرامةَ أمةٍ
وعلى الجباهِ مشى بشرّ زمانِ


أفَلَم يئنْ للشمسِ في إشراقةٍ
أفلم يئن للفجرِ من إعلانِ

يا من إليهِ المشتكى غيّر لنا
حالاً ووحّد شملَنا المتواني

واجعلْ لنا من بعدِ ذلّ عزّةً
واغفرْ لنا يا صاحب الإحسانِ



كتبها
المعتز بالله والفقير لمولاه
طارق حسين دغيم
طرابلس الشام (حماها الله)
8
محرم 1431 هـ
26/12/2009
م

منقــــــول

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفارسي رحال
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 426
نقاط : 872
تاريخ التسجيل : 20/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: أرضي هي الاسلام   الأربعاء ديسمبر 22, 2010 3:02 am

شكر الله لك اخي العزيز

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أرضي هي الاسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى وادي سر  :: المنتديات العامة :: منتدى الثقافة الأسلامية-
انتقل الى: